قطاع السياحة في سلطنة عُمان يشهد نمواً ملحوظاً مع زيادة في حجم الاستثمارات

قطاع السياحة في سلطنة عُمان يشهد نمواً ملحوظاً مع زيادة في حجم الاستثمارات

قيمة الاستثمار في قطاع السفر والسياحة في عُمان ستصل إلى 1.17 مليار دولار بحلول العام 2026

توقعات بارتفاع معدلات الإشغال الفندقي في سلطنة عُمان بنسبة 3٪ هذا العام

معرض سوق السفر العربي يسلط الضوء على مختلف جوانب قطاع السياحة في سلطنة عُمان

يشهد قطاع السياحة والضيافة في سلطنة عُمان نمواً ملحوظاً خلال الفترة الماضية ومن المتوقع أن تصل القيمة الإجمالية للاستثمارات في هذا القطاع إلى 1.17 مليار دولار أمريكي بحلول العام 2026 وذلك وفق بيانات مجلس السياحة والسفر العالمي.

ومن المقرر أن تشارك العديد من الجهات والشركات العُمانية في فعاليات معرض سوق السفر العربي (الملتقى 2017) في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة 24-27 أبريل القادم بهدف استعراض أبرز مشاريع البنية التحتية السياحية والفنادق الجديدة. وقد استقبلت سلطنة عُمان أكثر من 2.5 مليون زائر خلال الأشهر العشرة الأولى من العام 2016 بزيادة بلغت 15٪ على أساس سنوي.

وبهذا السياق قال سيمون بريس، مدير أول معرض سوق السفر العربي: “إنه من الطبيعي أن تكون سلطنة عٌمان وجهة مفضلة للسياح، وقد تم اختيارها في الآونة الأخيرة كواحدة من أفضل 10 دول للزيارة في عام 2017 من قبل العديد من الوسائل الإعلامية في مختلف أنحاء العالم. حيث تتميز السلطنة بمزيج رائع من

الثقافة والتاريخ والمغامرة للمسافرين، ومن المقرر أن تفتتح حديقة مجرات عُمان الترفيهية البالغ تكلفتها 120 مليون دولار أبوابها العام الحالي بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من الخيارات المتاحة للعائلات”.

وقام فريق من شركة “ريد ترافيل اكزيبشنز” الجهة المنظمة للمعرض بزيارة العاصمة مسقط للقاء مجموعة من أبرز اللاعبين الرئيسيين والمشاركين في المعرض بهدف تعزيز التواصل والاطلاع على الفرص المتاحة.

ومن المتوقع أن ترتفع المساهمة الإجمالية لقطاع السفر والسياحة في سلطنة عُمان إلى 785 مليون دولار بحلول عام 2026 وفق بيانات مجلس السياحة والسفر العالمي.

كما أشار تقرير صادر عن “كولييرز انترناشيونال” أنه ورغم أن البلاد تواجه منافسة كبيرة مع العديد من الوجهات الشعبية في المنطقة إلا أنها نجحت بترسيخ مكانتها كوجهة سياحية رائدة على الصعيد الثقافي والتراثي.

وارتفع عدد الغرف الفندقية في السلطنة بمقدار 2022 غرفة في عام 2016 لتلبية الزيادة المتوقعة في حجم الطلب. وذلك رغم انخفاض معدلات الإشغال بنسبة 11٪ خلال العام الماضي، ومن المتوقع أن تتعافى بنسبة 3٪ خلال العام 2017.

ومن المتوقع أن يستضيف مركز عُمان للمؤتمرات والمعارض الذي جرى افتتاحه مؤخراً 28 معرضاً خلال العام الحالي، وأن يشهد السوق انتعاشاً طفيفاً ليصل معدل الإشغال الفندقي المتوقع عند نسبة 58٪.

كما شهدت سلطنة عُمان ارتفاعاً في عدد المسافرين القادمين في المطارات بنسبة 17٪ حتى نهاية ديسمبر 2016، وسيتم افتتاح المحطة الجديدة في مطار مسقط الدولي هذا العام لتصل السعة الإجمالية إلى أكثر من 12 مليون مسافر سنوياً. وتبلغ السعة الحالية لمطار صلالة الدولي مليون مسافر سنوياً مع قدرته على

استقبال ستة ملايين شخص. كما توجد ستة مطارات في مرحلة التخطيط أو البناء بما في ذلك المطار الجديد في رأس الحد.

وأضاف سيمون برس قائلاً: “يواصل قطاع السياحة في سلطنة عُمان نموه ويقدم مجموعة من الخيارات المتنوعة لتلبية مختلف احتياجات المسافرين. ويعتبر مفهوم تجارب السياحة المميزة الذي سيتم تسليط الضوء عليه خلال معرض سوق السفر العربي 2017 عنصراً أساسياً لتجربة السياحة في السلطنة”.

وتشمل قائمة العارضين المشاركين من سلطنة عُمان في المعرض هذا العام: منتجع وسبا سيكس سينسيز زيغي باي، وفندق قصر البستان ريتز كارلتون، ومنتجع أنانتارا الجبل الأخضر، وفندق كمبنسكي مسقط، ومنتجع وسبا شانغريلا بر الجصة، وفندق انتركونتيننتال مسقط.

ويعتبر سوق السفر العربي الذي ينعقد برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الحدث الأهم والأبرز للمتخصصين في قطاع السياحة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وشهد هذا المعرض زيادة كبيرة في عدد الزوار بنسبة 8% في عام 2016 ليصل العدد إلى أكثر من 39,800 زائر. وسجلت الدورة السابقة مشاركة 2520 شركة عارضة، وتوقيع صفقات تجارية بقيمة تجاوزت 2.5 مليار دولار خلال فعاليات المعرض التي تمتد لأربعة أيام.

 – انتهى –

 

نبذة حول سوق السفر العربي

يعتبر سوق السفر العربي (الملتقى) حدثاً عالمياً رائداً متخصصاً في مجال السياحة والسفر في منطقة الشرق الأوسط. وشهدت دورة العام 2016 حضور حوالي من 40 ألف زائر من العاملين والمهتمين في هذا المجال. وبلغت قيمة الصفقات التجارية خلال الأيام الأربعة لفعاليات المعرض أكثر من 2.5 مليار دولار أمريكي.

وتشهد دورة العام 2017 مشاركة 2500 شركة عارضة في 12 قاعة ضمن مركز دبي التجاري العالمي، ما يجعل منها النسخة الأكبر على الإطلاق من سوق السفر العربي (الملتقى) منذ إطلاقه. ((www.arabiantravelmarket.wtm.com.

ويعد معرض سوق السفر العربي واحداً من فعاليات سوق السفر العالمي التي تنظمها ريد ترافيل اكزيبشنز، والتي يتم تنظيمها أيضاً في لندن وأمريكا اللاتينية وأفريقيا. (www.wtmworld.com).

نبذة حول سوق السفر العالمي

تضم فعاليات سوق السفر العالمي مجموعة من الأحداث العالمية الرائدة في قطاع السفر والسياحة؛ ومنها سوق السفر العالمي في لندن، وسوق سوق السفر العالمي في أمريكا اللاتينية بمدينة ساو باولو، وسوق السفر العالمي في أفريقيا بمدينة كيب تاون، وسوق السفر العربي بمدينة دبي.

وتجذب هذه المعارض الكثير من الخبراء والمتخصصين في قطاع السفر والسياحة العالمية وكبار المسؤولين التنفيذيين لإجراء الصفقات التجارية واكتشاف أحدث الأبحاث والخدمات والحلول. ويتم تنظيم معارض سوق السفر العالمي من قبل شركة ريد اكزيبشنز الرائدة عالمياً في تنظيم المعارض.

نبذة حول ريد اكزيبشنز

تعد ريد اكزيبشنز (Reed Exhibitions) شركة رائدة عالمياً في تنظيم الفعاليات التي تشمل أكثر من 500 فعالية في 43 بلداً في القارة الأمريكية وأوروبا والشرق الاوسط وآسيا وأفريقيا من خلال 41 مكتب حول العالم. وتقدم الشركة خدماتها لنحو 43 قطاعاً من خلال تنظيم الفعاليات التجارية والاستهلاكية، وتعتبر جزءاً من مجموعة ريلكس (RELX Group) المزود العالمي الرائد لحلول المعلومات الخاصة بالعملاء التجاريين في مختلف القطاعات.

ولمزيد من المعلومات والاستفسارات الصحفية يرجى التواصل مع:

سليم سطاس

مدير أول علاقات عامة

رقم الهاتف: 050 3687363

البريد الإلكتروني: saleem@smc-pr.com

شمال للاتصالات التسويقية

صندوق بريد: 502701

مدينة دبي للإعلام، برج المكاتب- أرجان، مكتب 106

دبي، الإمارات العربية المتحدة

رقم المكتب: +971 4 3652711

 الموقع الالكتروني: www.smc-pr.com

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.